شرطة دبي ستستخدم الذكاء الاصطناعي لحماية إكسبو 2020

الصناعات القطاع الحكومي
شارك

مع اقتراب موعد افتتاح معرض إكسبو 2020 المنتظر، أكد القائد العام لشرطة دبي الفريق عبدالله خليفة المري، أثناء ترؤسه الاجتماع الدوري للجنة الأمنية لإكسبو 2020،عن استعداد شرطة دبي لتوظيف التكنولوجيا الذكية لتأمين مكان الحدث الضخم. وكرر جهوزية القوة الكامل لحماية الحدث المهم في الاقتصاد والسياحة والثقافة الذي طال انتظاره.

وبحسب الفريق المري، فإن شرطة دبي ستستخدم جميع تقنيات الذكاء الاصطناعي الممكنة لحماية ضيوف إكسبو 2020 من لحظة قدوهم إلى دولة الإمارات حتى وصولهم إلى موقع المعرض، مؤكداً أن الحدث العالمي يأتي على رأس أولويات القوة.

كما تفقد الفريق المري أحدث التقنيات الذكية التي استخدمتها القوة لتأمين الاستاد بالتنسيق مع الجهات المحلية والاتحادية، وقيّم الإجراءات الأمنية لجميع الفعاليات المقرر استضافتها في الموقع.

كما تفقد سير العمل وقيّم أداء فرق اللجنة العاملة في القطاعات الأمنية الأساسية الثلاثة: الدعم والعمليات والتحقيق الجنائي.

وأضاف: “تم تكريس جميع خبرات وأنظمة شرطة دبي الذكية لتعزيز البروتوكولات الأمنية للحدث وتقديم الدعم المطلوب لمقدمي الخدمات”.

ورحب المري بجهود اللجنة وأكد على أهمية العمل الجماعي كفريق موحد للحفاظ على سمعة دولة الإمارة العالمية في كل المجالات.

يتوقع ان يجذب إكسبو 2020 دبي، الذي سيقام في الفترة من 1 أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022، 25 مليون زائر على مدار الحدث الذي يستمر ستة أشهر.

وكان المنظمون قد اعلنوا الأسبوع الماضي أنه يجب على الزوار إظهار وثائق تلقي لقاح كوفيد 19 أو نتيجة اختبار “بي سي آر” سلبية للدخول إلى الموقع. يجب على الزائرين الذين يبلغون من العمر 18 عامًا وما فوق إظهار وثائق لقاح معترف بها من قبل حكومة بلدهم الأصلي أو اختبار “بي سي آر” سلبي خلال الـ 72 ساعة الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *